سابقة و جراية و ما توكلش الشعير

سابقة و جراية و ما توكلش الشعير

رياض فالحي

رياض فالحي

بتاريخ نشرت

منذ قليل شاهدت عرضا لشركة صناعة الروبوتات يبحثون عن شخص يزيد لهم المبيعات .البضاعة التي يبيعونها تقدر بملايين الدولارات من المفروض أن يخصصوا شخصا لديه القدرة على النفاذ لدوائر القرارات و يعطى ميزانية جيدة لكي يتنقل بين البلدان .أنا عملت لفترة مع شركة تبيع الجرافات و الآليات الثقيلة .الشركة أوروبية كانوا يخصصون لنا ميزانية ضخمة من أجل حضور المؤتمرات و الذهاب للنزل الفخمة فمن نستهدفهم هم أصحاب شركات المقاولات.بالنسبة لشركة الروبوتات هي مخصصة لحراسة المنشئات الحسساسة و خاصة المفاعلات .لذلك يحتاجون لشخص لديه شبكة علاقات كبيرة أنا ارشح ديبلوماسي متقاعد لهذه المهنة.كذلك شخص لديه علاقة بمجال البترول فشركات البترول تحتاج لروبوتات حراسة.بالنسبة لصناعة روبوت او طائرة أو سيارة لم يعد بتلك الصعوبة فلدينا أخوين يصنعان سيارة كاملة يدويا و كذلك طائرة خفيفة و الآن الروبوتات.

حسب رأيي طبعا لم أخبرهم به عليهم أن يقوموا بإخراج عمل موقع الويب لشركة صغيرة تقوم بكل العمل التسويقي و لن يكلفهم ذلك أكثر من 10 آلاف دولار لإنجاز الموقع و ميزانية مثلا ب 30 ألف دولار للتسويق .حتى يتفرغوا لتطوير روبوتاتتهم بينما تقوم تلك الشركة بالتسويق لهم .كذلك عليهم حضور المعارض التي تقام في كل بلدان العالم ...

المثل الذي ذكرته هو حول من يريد فرسا تربح السباق و تجري  و لا تأكل الشعير أي شيئا خارقا بأقل النفقات...

أكرر دائما أهم شيء هو التسويق و التسويق و التسويق


التعليقات

يجب عليك تسجيل الدخول لتتمكن من إضافة تعليق