غرست نبتة العطرشية مكان إكليل الجبل وهي تمطر

غرست نبتة العطرشية مكان إكليل الجبل وهي تمطر

رياض

رياض

بتاريخ نشرت

اليوم كلمني أحد الأصدقاء عنده مشروع يتكلف عشرة دولارات منذ سنة تقريبا يقول سأبدأ فيه ،لكن كل مرة يؤجله أو يأخذ مبلغا و تأتيه مشاغل فينفقه و يعود لنفس الدائرة ،قبل أيام زرته في حيه ،شربنا قهوة ،ثم إستدعاني لمنزله ،أعرف ضروفه ،إعتذرت حتى لا أحرجه،وضعه صعب جدا،فلديه أخوين معاقين ،أحدهما أمام المنزل ،يومها تأثرت كثيرا ...مشروعه بسيط(بيع الكاكي)  لكنه يدر دخلت جيدا وهو بيع نوع من البسكويت لأطفال المدارس و في محطات المترو،كما لا يتطلب تخزينا ،يبيع الكمية التي لديه و يذهب للفرن ويعيد الشراء و يذهب أمام المعاهد و المدارس ،تتطلب جهدا بدنيا ،هو عملاق لكنه لا يحب العمل عند الآخرين...هذه المرة قلت له تعالى لنتلتقي وسط العاصمة ،ذهبنا لمقهى أول مرة أجلس فيه رغم أنني أمر من أمامه دوما،قلت له عليك أن تبدأ و تجرب أو تعمل حتى نصف يوم ،كما أن العشر دولارات لن تحل لك مشكل حياتك ،هو جرب مرة قال بأنها تكفيه و أكثر فهامش الربح كبير جدا ،يقوم يملأ خمس أصابع من ذلك البسكويت في كيس صغير و يعرف كم سيبيع فقط إنتهت السيولة لديه (يلزمه حسابيا نفس المبلغ مخبأ في مكان ما كذلك عليه أن يدخر كل يوم قليلا لكن هو يستعمل كل ما يجنيه لمصاريف المنزل)،نصحته بأن يتعلم صنعة هناك جمعية تعلم كل أسبوع ثلاثة أنصاف أيام ثم تعطي قرضا حسنا و في نفس الوقت تعطيه منحة ،كنت قد زرتهم مرة .ذهبنا للفرن و إشترى كرتونة ،في المقهى ،سعر القهوة مضاعف ،لكن وجدت شتلة عطرشية في البلكون فأخذتها حتى أزرعها في المكتب ،على الأقل أعود بشيء في هذا اليوم.

...بعدها ودعته ،ذهبت لمقهى الدينار ،إشتريت قهوة فلتر رخيصة لكنها تروقني ...

بقيت ساهما...وسط البلد فارغ جدا،حين أذن المغرب وصلت في بداية الركعة ،كانت الآية :إن الإنسان لفي خسر إلا اللذين آمنوا وعملوا الصالحات ...حين وصلت للمكتب بدأت تمطر ...أخيرا أمطرت،خرجت فوق السطح و بقيت تحت المطر.

وصلتني رسالة بأن الطالب فتح هاتفه ،كلمته و فسرت له بأنه يجب أن يري وجهه للأساتذة ،قال بأنه سيعمل على postgre SQL ,كان الحاسوب مفتوحا أمامي فنزلته ثم سيبرمج بإستعمال visial studio code نزلته و بقيت أكلمه(يصعب الأمر و يعقده من المفروض أن يتبع توجيهاتي أنا ،لكن سأتركه على راحته حتى لا يهرب )،قلت له ستكتب تقريرا للجامعة فيه تقريبا سبعين صفحة ،قال كثير جدا ،من هنا لشهر جوان كل شهر عشرين صفحة ستكملهم بسرعة كما أنها متكررة لذلك عليه أن يرى في مكتبتهم ،بحثت في الأنترنت وجدت عددا من التقارير ،قلت له المؤطرة لازم ،قال بأن هاتفه معطل ،قلت له هي أربعة أشهر و ستمر سريعا...أعرف أنه سيكرهني  لكن في النهاية سيكمل و يرتاح...

التعليقات

يجب عليك تسجيل الدخول لتتمكن من إضافة تعليق