العنكبوت يظنك رفيقه في السكن

العنكبوت يظنك رفيقه في السكن

رياض فالحي

رياض فالحي

بتاريخ نشرت

هي مقولة لدوستوفسكي ،يقول فيها ماذا لو كان العنكبوت الذي قتلته في غرفتك يظن أنك رفيقه في السكن...وجدته في أحد أركان غرفتي هذه المرة لن أقتله ...السنة الفارطة كان هناك ثعبان يسكن في المرآب منذ سنوات حسب ما أخبرني به الحارس ،ذات يوم قررت ان أقتله كمنت له ليلة كاملة حين خرج من مكانه ضربته لكنني أخطأت وقتها أحد أصدقائنا يضع سيارته في مرآبنا فدخل الثعبان فوق إحدى العجلات ،بقيت أنتظره ولم يخرج ثم ذهبت ،في الصباح لم أكن موجودا فجاء الرجل و أخذ سيارته لمحل غسيل السيارات ولم يعدها ،من يومها لم أشاهد الثعبان ...كنت غاضبا جدا لكنني تركته في حاله ...بعدها تعدل مزاجي فأصلحت فرن المطبخ ،قمت بنزع السلك و قطعت الغلاف الذي يحيط به فوجدته سليما ثم فتحت الغطاء ،إكتشفت أن الوصلة بين الكهرباء و السلك الذي يجب أن يسخن قد لمست الجسم الحديدي للفرن لذلك كلما وصلناه بالكهرباء تصبح الدارة مغلقة فيحدث تماس ،حين قامو بغسله قلبوه على ظهره فتحركت من مكانها ...كنا سنشتري واحدا آخر لكن القديم حرارته معدلة فلا يحرق المخبوزات ...الصورة من معبد المياه في مدينة زغوان في تونس هو معبد روماني وسط الجبال منه تنبع عيون تم ربطها بتونس العاصمة في سواقي محمولة على قناطر حجرية ،في تلك المدينة الصغيرة لديهم مياه عذبة ،لذلك يحتفون بالمياه منذ عهد عبادة الأصنام فالمعبد مخصص لآلهة ،الهواء هناك عليل و المكان رائع جدا...

التعليقات

  • Mo Ri

    يبدو أن صاحب السيارة فر هارباً منكم ومن ثعابينكم 😂، يا ترى كيف كانت تعابير وجهه عندما رأى الثُعبان يخرج من تحت سيارته.
    0
    • رياض فالحي

      وقتها في قلب العاصمة ،لم يعلم بوجوده فقد أخذها لمحل غسيل السيارات ،أظنه سقط في الطريق...
      0

يجب عليك تسجيل الدخول لتتمكن من إضافة تعليق