من أنا

من أنا

صلاح الدين

صلاح الدين

بتاريخ نشرت

الساعة العاشرة ليلا , لا اريد انا انام ولا ان اشاهد فيلم او احتى افتح يوتيوب اريد ان اقول ما لدي ما بداخلي من سنوات وما تعلمته ربما باخر 10 سنين من حياتي , الاشياء التي فعلتها الاخطاء الأشياء الصائبة كل شيء . لنقل ماذا علمتني الحياة , او ريد ان اكتب بعشوائية ولو لمرة واحدة بدون افكر 


كنت من عائلة غنية لم ينقصني شيء يوما من ناحية المال ولكن كان ينقصني عائلة حقيقية فمنذ صغري المشاكل بكل مكان بسبب ان لدي اخ غير شقيق اكبر مني ب عدة سنوات من زوجة سابقة لابي , وامي من اقرباء عائلة ابي , ف امي كانت تعيش مع بيت جدي في بداية زواجها ثم انتقلت لبعد 5 امتار , المهم كل المشاكل اي  شيء كان كانت تصب على رأس امي جحيما , ابي كان انسان مقرف ظالم لم يبدأ بمعاملة امي كزوجة حتى اصابته المحنة وفقد المال بعد الحرب بسوريا , اما انا البكر لامي  اخي الغير شقيق كان  يكرهني ويكره امي اكثر من كره الشيطان للانسان لدرجة مرة انه ضربني على راسي  فتح راسي 5 غرزات , جدتي كل ما كنا انا واخي سوية امامها تعطيه (الكثير) من المال امام عيني ولا تعطني حتى فلسا واحدا , ابي ليس لديه ابن غيره يدلله بشكل جنوني لدرجة ان شتم امي امامه لا يفتح فمه بكلمة , وفوق كل هذا شتان بيني وبينه بالدراسة مع ان ابي كان يصرف الاف على دوروسه  اخي الخصوصية ولم يصرف فلسا واحدا علي  (انا كنت سابع افضل طالب في مدينتي واخي رسب)

ربما ان قرأت كلامي تظنني انني اغار منه او شيء , اقسم بالله لم اغار منه يوما ولم اتمنى له الا كل خير , ولكنني لم ارى منه الا كل شر  والله على كلامي شهيد.

انا منزعج جدا ولدي شعور سيء لانني تذكرت هذه الامور , سأكمل الكتابة هنا لامسح كل شيء من ذاكرتي


انتقلنا الى تركيا  (عمري تقريبا 11 سنة)

الوضع مختلف الان , فنحن الان اصبحنا فقراء ويجب ان نعمل لنأكل ,ابي لم يعمل يوما واحدا بكل مرة يختلق عذرا 5 سنوات او اكثر على هذا المنوال ..

انا بدأت العمل بمبلغ زهيد فلقد كنت صغيرا ولم اكن استيطع التكلم ولا كلمة واحدة بالتركية ولكن لا يوجد خيار اخر , طبعا كل شيء اخده يذهب الى ابي وعائلتي 

اخي بدا بالعمل شهر ثم لم يتحمل فكرة ان المال الذي يعمل به يذهب لاشباع بطون اخوته او اعدائه فذهب للعيش مع عمتي واحتفظ بالمال لنفسه , حتى طردوه ثم عادد للمنزل , وابي ماذا فعل عادى اخته بسبب هذا الشيء .(وهذه الحالة تكررت كثيرا عبر السنين)

اتذكر ربما بعد 3 او 4 سنوات ذهبت الى ابي وقلت له ان ليس لدي مستقبل ان بقيت على هذه الحال واريد ان اذهب للمدرسة .. فقام بضربي .

بعد مرور 4 سنوات 

  1.  ابي لم يعمل ولا يوم بعد اعذار جديدة بلا بلا بلا 
  2. اخي يعيش مع بيت جدي من اكثر من سنتين ولا نراه الا بالمناسبات (حتى طردوه بالنهاية ليعود) و عندما عاد وجدت له عمل بنفس المكان فبدا يعمل مشاكل مع صاحب العمل بقصد حتى طرده. 
  3. انا مازلت اعمل .. 


انتقلنا الى المانيا عملية دامت اكثر من سنة و يوجد الكثييييير من الكلام عن الموضوع (عمري تقريبا 16)

ابي واخي سافرو قبلنا بسنة ونصف تقريبا .

مر على وجودي هنا 3 سنوات تقريبا 

اتكلم الالمانية افضل من ابي واخي بعشر مرات مع انهم جائو قبلي الى المانيا 

نجحت ب 6 شهور من نفس المدرسة التي رسب بها اخي مرتين حتى طردوه 

انا الان ادرس بافضل مدراس المانيا , الالمان انفسهم لا يدخلون بها لانها صعبة 

اخي و ابي لم يجتازو امتحان اللغة الاساسي بعد 

وبعد كل هذا ابي قال ان نعال اخي افضل مني و هذه اللحظة هي القشة التي قصمت ظهر البعير

  1. لن اقول شيء سوى انه سوف يأتي يوم وتندم على تفكيرك الزائد بالآخرين وعدم اهتمامك بنفسك بالشكل الكافي 
  2. بالنهاية لا أحد سوف يقدر اي شيء فعلته 
  3. كلما كنت جيدا كلما ركبو على ظهرك بوقاحة اكثر فانت الحمار المتوفر عند الحاجة لحمل الاعباء 
  4. كن ذكيا ولا تكن طيبا زيادة عن الحد


لم ولن اقرا ما كتبت فيكفي وجع الراس الذي اشعر به الان



 









التعليقات

  • YUKI

    لا تكن زاهداً بنفسك هكذا فأنت بعد أن قاسيت كل هذا لازلت تعمل بجدٍ واجتهاد ولازلت تقاتل كلَّ يوم هذا شيء رائع .. تستحق أن تكون ملهماً لكثير من الناس لصبرك ولنجاحاتك .. شكراً لك لتحملك كل هذا الوقت .. وشكراً لك لمشاركتك حكايتك معنا .. :)
    0
    • صلاح الدين

      (اتمنى لو كنت كما السابق ، بصراحة الفترة الاخيرة لا اجد الدافع لاكمل) ،شكرا على كلاماتك الطيبة
      1
  • إنسان تائه

    حزنت عندما قرأت قصّتك يا صديقي...
    أنا فعلاً أحزن لوجود حالات كهذه...لم أعتقد أنّ ظلماً كهذا سيكون منتشراً في بلدنا سوريّا.
    أتمنّى لك كلّ خير، ما شاء اللّه عليك إنّك تحمّلت كل شيء ونهضت وكنت الأفضل. أعتقد أنّ المِحَن تمنح بعض النّاس أفضليّةً بعض الأحيان...
    الله يوفقك وأهلك ويساعدك في دراستك...
    من أنت؟ لا أستطيع أن أقول...لكنّي أعرف شيئاً وحيداً: أنّك محاربٌ وأنّ لا شيء يستطيع أن يقف أمامك
    كن دوماً بخير...
    1
    • صلاح الدين

      صدقني لو تعرف تاثير كلماتك يا اخي لضحكت حتى طلوع ضوء الصباح . شكرا على كلامتك اللطيفة
      1

يجب عليك تسجيل الدخول لتتمكن من إضافة تعليق