أريد العمل كمستقلة...الجزء 2

Lightining Light

Lightining Light

بتاريخ نشرت

القصة من البداية...تخرجت من كلية الاقتصاد في سنة 2012 وبدأت رحلة البحث عن الوظيفة والالتحاق بسوق العمل , غالبا لن تحصل على ماتريده بالضبط وهذا ليس شيء محزن بكل تأكيد بل مغامرة جديدة رفقة أناس جدد يجب أن تتعلم منها بكل رحابة صدر, طبعا أبي هو من سوف يأخذ على عاتقه مسؤولية البحث عن عمل لابنته ها هو يجري اتصالاته مع هذا وذاك ...وفي شهر مارس في سنة 2013 م ربما في منتصف الشهر على ما أذكر ,إذا بأبي قائلا"استعدي غدا ففلان كلم رئيسه في العمل ووافق على العمل معهم"   ماذا مهلا ياوالدي ماذا سأعمل بيني وبين نفسي طبعا لأنه في العادة اعتراضك سوف يقابل بقليل من الغضب   حسنا لا بأس سوف أتعلم أنا أيظا لابد للمرء من أن يبدأ , لم يولد أحد متعلم هذه العبارات وغيرها سمعتها كثيرا من أسرتي   ...جاء اليوم الموعود...وأنا في السيارة أشعر بنوع من الرهبة وأبي يسمعني النصائح  من قبيل "لاتستعجلي في توقيع أي ورقة إلا بعد قرائتها مرارا وتكرار لا تكثري من الكلام انتبهي جيدا من يدخل و من يخرج لا لالالا..." 


التعليقات

يجب عليك تسجيل الدخول لتتمكن من إضافة تعليق