فضل سورة الكهف

فضل سورة الكهف

Qusay Mnaf

Qusay Mnaf

بتاريخ نشرت

حثنا الرسول صلى الله عليه وسلم على قراءة سورة الكهف يوم الجمعة 

لما لها من تأثير إيجابي على نفس المسلم، بحيث تتضمن الكثير من القصص التي تعلم الإنسان الصبر، وتعلّمه ضرورة التمسك بتعاليم الله عزّ وجل بالسراء والضراء، 

فسورة الكهف أسلوبها شيق يشد المسلم لما فيها من مواعظ وقصصٌ شيقة، 

وتعد سورة الكهف واحدة من أعظم وأطول سور القرآن الكريم، 

ولكنها على الرغم من ذلك تعطي القارئ راحة كبيرة، كما أنّ ألفاظها سهلة وسلسة،

 وورد عن النبي عليه السلام الكثير من الأحاديث التي تبين فضل قرائتها، 

ومن بينها ما يلي:

عن أبي سعيد الخدري عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال: "مَن قرأَ سورةَ الكَهْفِ ليلةَ الجمعةِ، أضاءَ لَهُ منَ النُّورِ فيما بينَهُ وبينَ البَيتِ العَتيقِ "صحيح الجامع". 

"من قرأ سورة الكهف في يوم الجمعة أضاء له من النور ما بين الجمعتين"، رواه الحاكم والبهيقي حديث حسن

وقت قراءة سورة الكهف

 يتمّ قراءة السورة من بداية يوم الجمعة أو حتى ليلتها، والتي تبدأ منذ غروب شمس يوم الخميس، وتنتهي عندما تغرب الشمس في نفس اليوم أي الجمعة،

 و تكون أفضل الأوقات لقراءتها من بداية غروب شمس يوم الخميس، إلى غروبها في يوم الجمعة، وبشكل عام دائماً تكون أوقات الليل وأطراف النهار هي الأفضل لتلاوة القرآن.



التعليقات

يجب عليك تسجيل الدخول لتتمكن من إضافة تعليق