لا مأوى

sondos

sondos

بتاريخ نشرت

تتآكل روحك قسماً تلو الآخر..

لا تجد مأوى لضجيج أفكارك السيء

لا مأوى.. لا جدوى

كل آلامك ستظهر عند المطبّ الأوّل، المطبّ الثاني، المطبّ الثالث، ....

لن تنسى ولن تستطيع تجاهل كل تلك المشاعر مهما سعيت لذلك

تهرب بكلّك إلى اللامكان.. ويتبرّأ منك اللامكان 

فإلى أين المفرّ؟ وإلى أين المأوى والمكان؟!


التعليقات

يجب عليك تسجيل الدخول لتتمكن من إضافة تعليق