الفهم والتفهم

يونس بن عمارة

يونس بن عمارة

رضا يشعر بالرضا، بتاريخ نشرت

اليوم سنتحدث عن الفهم والتفهم.

فالعديد من مشاكل البشر تاتي من سوء استخدام هذين في اماكن بعضهما. احيانا لا يجدي الفهم لان الشيء المقصود لا يُفهم علميا انما يتم تفهمه فقط لذلك سررتُ لما تطور علم النفس وخرج بالذكاء العاطفي لانه نوع مهم حقا من الذكاء.

مثلا مفهوم ان تكون ابا او مفهوم ان تكوني اما هو امر يتطلب التفهم التفهم كما احب ان اصفه هو ان تحتضن قطة خارج منزلك في يوم ماطر وتوصلها لمكان امن وجاف لا داعي لمعرفة فصيلتها عمرها عند من كانت هل سرقت السمك اليوم المهم هو احتضانها تدفئتها تجفيفها وجعلها امنة لبعض من الوقت.

كذلك مفهوم ان تكون ابا لهذا ترون كثيرا في الافلام يسألون هل انت اب؟ لان المفهوم صعب شرحه ولا يمكن احتواؤه الا بالذكاء العاطفي. ولنفرض ان عالما اصدر بحثا من 600 صفحة يشرح فيه بدقة علمية كل ما يجعل المرء مختلفا حينما يصير ابا او اما فمن غير العملي ان يتقابل اعزب ومتزوج ليقول الثاني للاول هل انت اب يقول الاول لا فيقول الثاني اقرا هذا الكتاب. الناس لا يجدون ذلك عمليا لذا من الضروري التفهم والتفهم هو الاحتواء دون مسائلة.

هي مجرد امثلة لذلك من الجيد حقا في حياتك ان تفهم ما يمكن فهمه لكن ان تتفهم ايضا ما لا يمكن فهمه فهذا ما يجعل حياتك وحياة الاخرين ايسر واسهل.

التعليقات

  • يونس بن عمارة

    قد يبدو هذا غريبا لكني انصح الابناء بقراءة رواية 'سخط" لفيليب روث. فهي ضرورية لهذا قبل فعل اي شيء بخصوص انقاص او التعامل مع فرط الحماية لدى الاباء
    انصح الشباب الذين يعانون في ايجاد شغفهم بالقراءة والقراءة اقصد بها كل شيء الكون-الكتب-البشر-الفيديوهات لكن بالنظر اي التامل لمنتبه وليس الابصار فقط كما يقول شرلوك هولمز اي مشكلة تقرأ فيها -اي شيء مش شرط في موضوعا- بانتباه تجد فيها خيط اريانا (خيط الحل) في غضون شهر لا اكثر (من 30 الى 40 يوم في الحقيقة) من هناك فرط الحماية تجده في رواية كتبها امريكي بروعة وهي مفيدة فعلا. ناتي الان للتعامل معها بعد قراءة الرواية.
    2
  • زمردة

    مفهرم جوهري حقًا ومهم لكل عائلة..
    لكن كيف ستفهّم الوالدين المفرطي الحماية للابناء؟ 🙄 لا تعلم هل تنصحهم بدواء ام بالقراءة والتفكير في هذه المفاهيم!
    2
    • يونس بن عمارة

      التعامل يكون بتحديد سبب خوفهم لكن الاسباب الايجابية اي (ما هي) صعب ان تعرفها وستجدها غامضة ويمكن للاباء الا يعرفوها مما تخاف علي لن يدري.. اذن لا بد من استعمال الاسباب السلبية كالتالي تدرس اباك ما الامور التي عندما فعلتها خاف عنك الف باء تاء ثاء ثم تحولها لاسباب ايجابية مثلا لما اطلت المكوث مع صديقتي فلانة ذلك اليوم اتصل بي وخاف عني يمكن تحويل هذا السبب السلبي الى سبب ايجابي كالتالي المكوث لوقت اطول من المعتاد لدى صديق (الحالة خاصة صديقة فلانة) ثم بعد سرد الاسباب الايجابية (بعد تحويلها من السلب للايجاب) حل المعادلة التالية:
      كيف نقوم بالسبب الايجابي ألف دون ان نتجاوز حد الخوف الابوي؟ وهذا يعرف مع الزمن والتجربة...
      هذا فقط راس الخيط وعليك القيام ببحوثك للتوصل لحل امثل ..
      طيلة تجربتي الحياتية لم اجد علاقة بين الاباء-الابناء سعيدة كاملة استحالة ان سعد الابناء حزن الاباء والعكس صحيح والسبب هو ان حِمل او عبء العلاقة يحمله احدهما لا محالة ان لم يحمله الابناء حمله الاباء والحل في نظري تقاسم العبء ..ان وجدت ابنا سعيدا اعرفي قطعا ان ابوه يعاني قد لا يبدو لك من المظهر الخارجي لكن ان حدثته وعاشرته ستعرف.
      الاباء يسيئون من حيث لا يعلمون ولا يجب ان يقيدك ذلك في نظري اما ان تكون مجرد امراة عادية اخرى (ولا مشكلة في ذلك فلو اختارت فتاة ما ان تكون امراة عادية اخرى يعني هي اختارت فذلك خيار ممتاز لانه خيار) او تكوني ما تريدين لانه ما تعريف غير العادي (هو من فعل ما يريده) ان لا تتخرج مثلا مهندسا فلاحيا في حالتي وتصبح مترجما هذا خيار وهو غير عادي وهو يجعلك سعيدا فعلا لكنه قد لا يسعد ابويك لكنك حر في الحياة ولست مقيدا اما ان تابعتهما وحملت العبء فسيتم تعلبيك ستُعلّب في نمط اجتماعي يجعل ابويك سعيدين جدا لكني اضمن لك وابصم باصابعي العشرة انه لن يسعدك ابدا. انا اصلا اشفق على الابناء لما ارى الاباء سعداء في رايي من العدل ان يحمل ضريبة او عبء او حمل الحزن الحتمي الناجم عن علاقة الابا-الابناء ان يحمله الاباء فقط من العدل ان يكون ذلك لانهم جربوا ديناهم والدنيا امام ابنائهم وليس امامهم هم. ودفع ضريبة هذا العبء يبرر ايضا الانجاب ويجعله عملا اخلاقيا اما الانجاب وتحميل العبء للابناء فيجعل الانجاب عملا لا اخلاقيا ان لم يرتقي في بعض الحالات الخاصة الى جريمة بلا شك
      2

يجب عليك تسجيل الدخول لتتمكن من إضافة تعليق