أنت ما تكتبه

أنت ما تكتبه

يونس بن عمارة

يونس بن عمارة

رضا يشعر بالرضا، بتاريخ نشرت

"ما تفعله اليوم ستلقاه غدا" هكذا يعاتب صباح فخري محبوبه اللئيم في أحد مواويله الجميلة جدا يا غضن نقا. لنأخذ هذا العتاب ونقول:

"ما تكتبه اليوم ستلقاه غدا" وأضيفُ وسيفيدك جدًا.

لم يفهم البعض لما كتبت في حسوب عن أثر الكتابة المدهش مع أنه لا يكلف شيئا.

وللفائدة أعيد نشر كلامي هنا فايجاده بين ركام حسوب امر صعب. ها هو هنا وسنعقب عليه كي نكتب الجديد: رابط التعليق.

لو اردنا ان نقيّم الامور بكلمات او مواقف ذات تأثير فلا بد ان هذه الاخيرة تنطبع بشكل ممتاز لما تكون صغيرا. لا اعتقد ان الانسان لديه موقف واحد فقط غيّر حياته.

يمكن دائما انجاز امور مذهلة بالتربية الصحيحة، صحيح ان الثمار ربما تجنيها بعد وقت طويل... قد يقول لك كثيرون كلاما جيدا وممتازا لكن لا ذلك لا يؤثر فعلا ما لم يكن (المصدر) نفسه تكن له احتراما كبيرا..

هناك مسألتان لابد ان تركز عليهما في حديث عن هذا الامر وهما : الاصدقاء، والطفولة.

هناك كثير من مواقف التي غيرتني او لنقل (شكلتني):

والدي : لا نتحدث كثيرا لكن من بين نصائحه القليلة جدا والتي افادتني : لا تدخل مجال التعليم ابدا (للعلم هو عمل 30 سنة كمعلم مدرسة ابتدائية وكان مديرا في بعض الاوقات) ، الامر الثاني منه هو لا تتوقف عن الكتابة.

مدرس اللغة العربية (في الثانوية) : لا تتوقف عن المطالعة ولا الكتابة

مدرسة اللغة الانجليزية (في الاكمالية) كانت تعاملني معاملة ممتازة وكل ترجمة الان اود لو اهديها لها ببساطة لانها بعد الله بفضل تعليمها هي. لا اذكر كلمات او مواقف محددة قالتها لكن مواقف التي عشتها في التعلم تشكل حافزا قويا وتاثيرا لكل ما اقوم به الان.

من ناحية التخطيط : التعرف على صلاح الراشد وتعليماته المفيدة جدا.

طبعا نشر اول كتاب لي ثم نشر اول ترجمة لي..

بيع اول خدمة لي في خمسات ثم اول توظيف لي في مستقل مع تقييم خمس نجوم (ربما تبدو بسيطة للبعض لكن القيمة هنا ليست مالية فحسب) لانها فعلا غيرت حياتي في الناحية العملية (هذا كي نسجل فعلا ان حسوب فعلت امورا واقعية في حياة الناس دون غمط حقها).

تعرفي من خلال التعليقات والمواضيع على اعضاء حسوب الذين استفيد منهم كثيرا هنا ..وبعضهم عملت معه في بعض المشاريع الجانبية مثل المميز احمد محيسين واحمد الحاج عابدين و اخرون ساعدوني بمشورتهم من خلال المراسلات الخاصة مثل ايفي وغيرهم ..

بعض نقاط الاستفادة في حياتي عموما:

انت مخلوق لمهمة ما محددة في هذه الحياة، اقض وقتك بالبحث عنها ثم قم بها.

كل شيء في حياتك يمر لا يمت للعبث بصلة كل شيء يمكن ان يفيدك لو احسنت استغلاله.

(كما تدين تدان) هو مثل ليس متعلقا بالشر فقط بل هو (كارما) حقيقية افعل الخير وسوف يعود اليك حتما بشكل او باخر والخبر السعيد انه دوما مضاعف.

ما لم تحب نفسك (بشكل صحيح) لن تحب احدا اخر ابدا. حب النفس بشكل صحيح دون ايغو هو الذي سيؤدي بك للنجاح.

الحياة بحث. احصل دوما على اجاباتك الخاصة فالكون واسع ولا يوجد هناك اجابة معيارية (ستندارد يعني) للجميع.

ان اردت التخطيط لشيء ولم تكتب ذلك في ورقة فانسى انه سيتحقق. الكون غامضٌ لكنه ولا شك (مكتوب) في مكان ما ولتحقيق ماتريده لا بد ان (تكتبه) بشكل ما فكل ما يكتب (يقع) بشكل او بآخر.

وما نضيفه هنا هو انك ترى كثيرا جدا من مقالات العجم التي تقول ما هو الامر المشترك بين الناجحين. بالاخص المعاصرين منهم. لكني سالقي الان هذا التعميم المدروس والدقيق والذي يشمل كل الناجحين المعاصرين القدامى بل ومن اول الخلق.(لا يهم ان كنت تؤمن بالتطور او ان كنت يزيديا تؤمن بملك طاووس فالامر كله صحيح حتى وان كنت بهائيا أو كاكائيا أو صارليًا أو داوديًا) قبل ان اخبركم بالتعميم الجيد والصحيح ساخبرك ان الامور التي يقولون انها مشتركة بشكل دائم بين الناجحين صحيحة في الاغلب الاعم لكنها لا تشمل كل الحالات. مثلا قولهم النهوض صباحا او التمارين الرياضية او القراءة المكثفة. لكن تعميمي صحيح ومداه كما قلت يشمل كل نجاح من بداية الخلق حتى الآن

"لا يوجد أي انسان ناجح في حياته -مهما كان مستوى نجاحه يعني مادي عسكري ادبي الخ- ولم يكتب كثيرا أو يأمر بالكتابة كثيرا وفي حياته هو لا بعد مماته".

بعد فهم هذا التعميم لن يغيب عنك ما كتبه (او امر بكتابته) المصطفى عليه السلام. مجرد مطالعة بسيطة لرسائل الرسول عليه السلام واقطاعاته ومعاهداته ودستوره العظيم وقوله في الصحيح "أَحْصُوا لِي كَمْ يَلْفِظُ الإِسْلاَمَ"  وبالجملة ما أمر بكتابته يملأ مجلدات كاملة. ونحن هنا نحكي في حياته لا بعد مماته.

لو مضيت في الزمن قليلا لرأيت تيمورلنك وهو يحاصر دمشق والحرب على قدم وساق وهو يأمر ابن خلدون بكتابة كراسات عن المغرب حتى إذا انهاها بدأ الحرب ودخول دمشق بعد أن أمر احدا بترجمتها فورا (وقد اخذ من ابن خلدون بغلته العزيزة كذلك) دون ابطاء الى المغولية (تكتب المغُلية في العربية التراثية) وسيرة تيمورلنك وولعه بتخليد نفسه كتابةً في حياته معروفة تماما في كتب التاريخ. (ان اردت معرفة المزيد عنه اشتر نسخة من كتاب الحضارة الاسلامية عبر ثلاثين شخصية ففيه مباحث جديدة ومترجمة حديثا).

يجوز لنا إذا ان نقول 'انت ما تكتبه" كما يقول لك اهل الطاقة "انت ما تختاره" او اهل البرمجة العصبية "انت ما تتلفظ به" او اخرون "انت ما تفكر به".

 

التعليقات

يجب عليك تسجيل الدخول لتتمكن من إضافة تعليق