المجمع المفنّن لعبد الباسط بن خليل الملطي.

يونس بن عمارة

يونس بن عمارة

رضا يشعر بالرضا، بتاريخ نشرت

قرأت قرابة مئة صفحة من المجمع المفنّن بالمعجم المعنون (وهو كتاب للتراجم يعني السير الذاتية للاشخاص) لعبد الباسط بن خليل الملطي. تقول صفحته الويكيبديا أن كتابه 

الروض الباسم في حوادث العمر والتراجم (مخطوط).

وفي الحقيقة هو مطبوع. 

المجمع المفنّن بالمعجم المعنون (مخطوط).

وفي الحقيقة هو مطبوع كذلك. 

على اية حال لغته لطيفة ويستعمل الفاظ لا اعتقد انها صحيحة لغويا مثل (وكان أدوبا) في وصف أحد المشتغلين بالأدب كما ان ذوقه الشعري منخفض المستوى فيقول مثلا في شعر عادي بل متواضع انه نظم جيد في ترجمة احدهم اذن في رأيي لما يقول ان شعر ذلك الشخص رديء فماذا نقول نحن اذن؟؟ كذلك الفاظ مثل (الأطلاب) واعتقد انها جمع طلاب أو طلبة علم لديه و(سيوسا) أي صاحب سياسة واشتغال بها وهي مثل (أدوبا) التي رايناها وفعل (يبهدل) وله نفس المعنى الحالي الآن والنص مليء بالمصطلحات المملوكية والتركية المنتشرة ذلك الوقت كما انه يصفي حساباته مع معاصريه والمخالفين له ولشيخه في الكتاب. 

لكنه مؤرخ جيد ورحالة ممتاز وقد عمل حسنا بتقييده كل ذلك في كتبه فهذا مفيد تاريخيا. رحمه الله واثابه الجنة.

التعليقات

يجب عليك تسجيل الدخول لتتمكن من إضافة تعليق