سياسة الخصوصية

في يومي، خصوصية المستخدمين وأمان معلوماتهم الّتي يشاركونها تهمنا كثيرًا، وكموقع قائم على مشاركات المستخدمين نتعهد بإبقاء سياسة الخصوصية الخاصة بنا بسيطة، سهلة وقابلة للقراءة والفهم بشكل سريع. في حال تسجيلك لحساب في يومي فأنت توافق تلقائيًا على سياسة الخصوصية هذه، إضافة لشروط الاستخدام المذكورة في صفحة شروط الاستخدام.

المعلومات التي يتم جمعها:

  • أسماء المستخدمين وعناوين البريد الإلكتروني تخزّن بشكل مشفّر على مخدّماتنا.
  • جميع مساهمات المستخدمين تخزن بشكل قابل للقراءة على مخدّماتنا.
  • لا يتم الاحتفاظ بأي من المعلومات التي يتم حذفها من قبل المستخدمين، عندما تحذف محتوى على يومي فسيمحى بشكل نهائي لا يمكن استرجاعه سواء كان ذاك المحتوى تعليقًا أو مشاركة حكاية.
  • سجلات التصفح، إحصائيات الصفحات، والبيانات الأخرى المتعلقة بالزيارات والزوّار سواء عناوين IP، بلد المصدر، لغة المتصفح، وغيرها يتم تخزينها والوصول لها، نعدك أن هذه المعلومات لن يتم توظيفها بأي شكل مؤذ ولن يتم بيعها لأي طرف ثالث بأي شكل من الأشكال.

ملفات الإرتباط، الكوكيز:

موقع يومي يستخدم ملفات تعريف الإرتباط لتحسين تجربة المستخدم، جميع هذه الملفات تحذف عند القيام بعملية تسجيل الخروج، يمكنك تعطيل حفظ ملفات الإرتباط في إعدادات المتصفح ولكن ربما تتوقف بعض ميزات الموقع عن العمل في هذه الحالة.

من يمتلك المحتوى؟ من يستطيع رؤية هويتي الحقيقية عند النشر بشكل مجهول؟

أنت تمتلك المحتوى الخاص بك، كل ما تنشره في يومي هو ملك لك، يومي مجرد منصة نشر، لا حقوق ليومي بالمحتوى الذي تكتبه إطلاقًا، يمكنك بكل حرية نقل وإعادة نشر المحتوى المنشور في صفحتك الشخصية، ويجب عليك احترام حقوق المستخدمين الآخرين في محتواهم وطلب الإذن قبل نقله.

يومي يوفر خاصية النشر المجهول لمن لا يرغب بكشف هويته الحقيقية، جميع اليوميات التي تنشرها بشكل مجهول تبقى مرتبطة بحسابك بشكل خفي، ويمكنك تعديلها وحذفها في أي وقت، لا يمكن لأي من المستخدمين معرفة هوية الكاتب الحقيقية.

يمكن ليومي في حالات نادرة، كحالات مخالفة شروط الاستخدام مثلًا، الوصول إلى هوية الناشر المجهول وإيقاف حسابه، أو حذف المحتوى بما يتناسب مع شروط الاستخدام.

آخر تعديل: Sep 22nd, 2017